لا ضرر ولا ضرار , حب النفع لنفسك ولغيرك

عديد من احاديث الرحمه و اللين جاءت فنصوص الشريعه الإسلاميه لتحث الناس على الرفق ببعضهم البعض

 

وتحثهم على التراحم فيما بينهم و تحثهم على التواد و الإخاء بينهم فالإسلام دين سلام و حفاظ على حقوق الناس

 

ووضع ضوابط لعلاقات الناس فيما بينهم و طريقة التعامل مع بعضهم البعض و من ضمن هذي الأحاديث ذات طابع الرحمة

 

حديث لا ضرر و لا ضرار و هو يحث على عدم ضر احد او الحاق الأذي بأحد سواء كان قريبا او غريبا و حتي يحث

 

الإنسان ذاتة على الا يضر نفسة و يحافظ على نفسة و على من حولة من الأذي و لذا بالغ فالحث على ذلك

 

بقوله و لا ضرار فهي على وزن فعال و تفيد الكثرة و قيل فمعني كلمه لا ضرر ان الشرائع و الأحكام لا تؤدي

 

بالضرر على العبد فهي انما للحفاظ عليه و على حقوقة و واجباتة تجاة الاخرين

 

لا ضرر و لا ضرار

حب النفع لنفسك و لغيرك

لا اضرار و لا ضر

 


 


 


 

 

837 views

لا ضرر ولا ضرار , حب النفع لنفسك ولغيرك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.